إطارات رياضية و عالية الأداء، إطارات و سباقات - سجلت ميشلان رقمًا قياسيًا جديدًا مع سيارة سيات ليون كوبرا آر في حلبة نوربورغرينغ

سجلت ميشلان رقمًا قياسيًا جديدًا مع سيارة سيات ليون كوبرا آر في حلبة نوربورغرينغ

رياضة نشر يوم (13/03/2014) الخميس، 13 مارس، 2014 من طرف جلال الدين

بعد رقمه القياسي مع السيارة البورش 918 سبايدر Porsche 918 Spyder، ينتزع إطار ميشلان بيلوت سبورت كب 2 Michelin Pilot Sport Cup 2 الجديد رقمًا قياسيا آخرًا مع سيارة سيات ليون كوبرا آر Seat Leon Cupra R في حلبة نوردشلايفه Nordschleife.

Michelin Pilot Sport Cup 2 رقم قياسي آخر لإطار ميشلان بيلوت سبورت كب 2 Michelin Pilot Sport Cup 2 في حلبة نوربورغرينغ Nürburgring ! - الصورة © : rezulteo

أرض الأرقام القياسية

عندما تكون مُصنّعًا للسيارات الرياضية وتريد إثبات قيمة الطرازات التي تقدمها، فإن حلبة نوربورغرينغ الكبيرة تُعد بالتأكيد أداة ممتازة لتحقيق ذلك. وباستخدام المقياس الزمني وباعتماد فكرة أن أغلب المستجدات الرياضية تدور حوله، فإن ذلك يساعد على الحصول على تصنيف دقيق إلى حد ما للقوى الموجودة. وهكذا، تمكنت شركة بورش Porsche منذ عدة أشهر من تحقيق ذلك من خلال سيارتها الجديدة سوبركار 918 سبايدر 918 Spyder وعزمها الأكيد على كسر الرقم القياسي للزمن عبر سيارة قياسية. وهذا ما نجحت فيه إلى حد كبير في زمن قدره 6 دقائق و57 ثانية. أبدًا لم تنجح اي سيارة رياضية قياسية يومًا في إتمام دورة حول حلبة نوردشلايفه Nordschleife بهذه السرعة. كان ذلك مع إطارات ميشلان بيلوت سبورت كب 2 Michelin Pilot Sport Cup 2.

Michelin Pilot Sport Cup 2 Seatالصورة © : rezulteo


Nürburgring سيارة سيات ليون كوبرا آر Seat Leon Cupra R ؛ ملكة الدفع الجديدة في حلبة نوربورغرينغ  

Seat Leon Cupra R سيارة سيات ليون كوبرا آر  الصورة © : rezulteo

في الواقع، هذا السعي من أجل تسجيل رقم قياسي جديد في حلبة نوردشيلف Nordschleife يمس حاليًا على كل الفئات الرياضية أو معظمها. في قسم الدفوع الأعلى أداءً، تأتي سيارة ميجان آر إس Mégane RS التي كانت صاحبة الزمن الأفضل حتى أرسلت سيات Seat إلى هناك سيارتها الجديدة ليون كوبرا آرLeon Cupra R . نجحت السيارة المدمجة التابعة للماركة الأسبانية التي تضع إطارات ميشلان بيلوت سبورت كب 2 Michelin Pilot Sport Cup 2، في قطع الحلبة في أقل من 8 دقائق (7 دقائق و58 ثانية تحديدًا)، وبالتالي، استطاعت تحطيم الرقم القياسي لسيارة رينو Renault  بتحسينه بنحو 10 ثوان كاملة. من أجل ذلك، كانت القنبلة الإسبانية تعتمد في الحلبة على محرك 280 حصان و4 اسطوانات (سليندر)، وكذلك على نمط إطاراتها الأفضل أداءً في كل تشكيلة إطارات ميشلان Michelin  الطريقية على مضمار سيارات. يبقى أن نعرف كم من الوقت سيستمر هذا الرقم القياسي الجديد.