تصميم وتصنيع الإطارات - كيف يصنع الإطار؟

كيف يصنع الإطار؟

إطارات و تكنولوجيا نبيل

الفقي، الصفائح، القضيب، مفرش الهيكل... كل الكلمات الواجب معرفتها لفهم بنية الإطار.

إطار يتم إنشاؤه بواسطة الكمبيوتر الإطار أكثر تعقيدا مما يبدو - الصورة © : All Rights Reserved

إن الإطار منتوج مركب فهو تركيب معقد للمطاط وكابلات من الصلب والألياف النسيجية مثل النايلون أو البوليستر. وليست هذه المواد ملتصقة بل أصبحت متضامنة عن طريق تفاعل كيميائي معروف باسم الفلكنة. فلنمعن النظر في كل عنصر من هذه العناصر.

 

صفيحة إحكام

اختفى الإطار الأنبوبي منذ زمن طويل وتم استبداله الآن بصفيحة رقيقة جدا من الكاوتشوك الاصطناعي منيع على الهواء.

 

هيكل بأقواس قائمة (أو مفرش الهيكل)

إنه هيكل الإطار ويتكون من كابلات بألياف نسيجية مرتبة على شكل أقواس قائمة وملتصقة مع الكاوتشوك. وتعتبر هذه الكابلات عنصرا أساسيا في هيكل الإطار حيث ستسمح له بالصمود للضغط.

 

المخلب والقضيب

يعتبر قولبة الإطار حيث تعمل القضبان على شد الإطار على الجنوط فيمكنها بذلك تحمل قوات جد عالية.

 

تسرب المنطقة السفلى (أو منطقة الربط)

إنه جزء الإطار الذي يكون في اتصال مع الجنوط ويتسم دوره في ضمان الإحكام وانتقال تسارع وكبح المركبة.

 

الجانبين

إنه الجزء الجانبي للإطار. يحمي الجانبين المصنوعين من المطاط اللين الإطار من الصدمات التي قد تلحق ضررا على الهيكل (الصدمات ضد الرصيف...). وهما يدعمان وسم الإطار.

 

مفرش الحزام

يغطي المفرش العلوي ويسمح بتحقيق استقرار نمط الإطار تحت تأثير السرعة وبالحد من الحرارة. يكون مسلحا بكابلات عادة من النايلون وموضوعا في الاتجاه المحيطي حتى لا يمتد تحت تأثير قوة الطرد المركزي.

 

المفرش العلوي

يكون المفرش العلوي المسلح بكابلات فولاذية ومتينة متقاطعا بصورة مائلة وملتصق كل على الآخر. ويرسم تقاطع الخيوط مع خيوط الهيكل شبكة مثلثات تضمن صلابة أعلى الإطار.

 

الفقي

إنه جزء الإطار الذي يكون على اتصال مع سطح الأرض. يجب أن يكون الفقي قادرا على تحمل مجهودات كبيرة فعلى المزيج الذي يكوَنه أن يكون متماسكا على أي نوع من الأراضي ويتحمل التلف والتآكل وأن يسخن ببطء.

 

الهيكل

تعمل قنوات وأخاديد الفقي على إزالة المياه من الأرض وسوف تعتمد أهميتهم أو عدم أهميتهم على نوع الإطار.

 


ن اخترع الإطار: ميشلان Michelin أو دنلوب Dunlop؟

تأسس أول مصنع للإطارات في عام 1889 من قبل الاسكتلندي جون بويد دنلوب John Boyd Dunlop وكان مقره في دبلن بإيرلندا. وبعد فترة وجيزة، طور الفرنسيان أندريه وإدوارد ميشلان André و Edouard Michelin الإطار القابل للإزالة للدراجات.

> لمعرفة المزيد حول علامتي  دنلوب Dunlop  وميشلان Michelin