إطارات إيكولوجية، اقتصاد الوقود، انبعاثات ثاني أكسيد الكربون - الذهاب في عطلة: خفض استهلاك الوقود بفضل الإطارات

الذهاب في عطلة: خفض استهلاك الوقود بفضل الإطارات

بيئة نشر يوم (15/06/2013) السبت، 15 يونيو، 2013 من طرف سهام

هل تعلم أن إطاراتك مسؤولة عن حوالي 20% من استهلاك وقود سيارتك؟ عندنا لك خبر جيد: يمكنك تقليل هذا المعامل بتحسين مقاومة الدوران. كيف ذلك؟ أولا، بضبط ضغط هواء الإطارات بانتظام ثم بشراء منتجات إطارات بلاصقات ا A أو ب B بالنسبة للكفاءة في استهلاك الطاقة وهذا من المهم معرفته عشية الذهاب في عطلة كبيرة.

كيفية الحد من استهلاك الوقود بفضل الإطارات كيفية الحد من استهلاك الوقود بفضل الإطارات - الصورة © : rezulteo

إن معظم سائقي السيارات على بينة من الدور الحاسم الذي تلعبه الإطارات في أمان سيارتهم ومع ذلك، يجهل الكثير مسؤوليتهم في استهلاك الوقود مع أنها من الجدير ذكرها حيث يقدر دور الإطار بحوالي 20% من إجمالي الكفاءة في استهلاك الوقود.

 

تم تحسين مقاومة الدوران بنسبة 30٪ في خمس عشرة سنة  

وترجع العلاقة بين الإطار والاستهلاك إلى مقاومة الدوران أي جميع القوى التي تنجر من تلامس المطاط مع الطريق وإلى التواءات الإطار وللتعويض عن هذا، ينبغي للمحرك توفير المزيد من الطاقة وبالتالي حرق المزيد من الوقود وتوليد المزيد من ثاني أكسيد الكربون

 

وفي هذا المجال، أحرزت الشركات المصنعة تقدما كبيرا وتمكنت في خمس عشرة سنة من خفض نسبة 30% من مقاومة الدوران ومع ذلك، فوفقا لخبراء كونتيننتال Continental، يتمثل كسب نسبة 10٪ في هذا الميدان في اقتصاد بنسبة 1.6% في استهلاك الوقود وانخفاض بنسبة 2 غرام للكلم لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون. وقد يبدو هذا قليلا لكنه في حقيقة الأمر كثيرا من حيث الاقتصاد والأثر على البيئة.

 

وعلاوة على ذلك، فقد أخذت كفاءة استخدام طاقة الإطارات أهمية في التنظيم الأروبي  وأصبحت مع الكبح على الأرض المبتلة وضوضاء الدوران أحد المعايير الثلاث لوضع لاصقات أداء الإطارات الأوروبي الذي دخل حيز التنفيذ في نوفمبر/تشرين الثاني 2012. 

 

 

نقص بار واحد في النفخ يزيد بنسبة 3 إلى 5% في الاستهلاك  

إفراط في الاستهلاك من جراء نقص في النفخ الصورة © : Michelin

تزداد مقاومة الدوران بسرعة عندما ينخفض ​​ضغط هواء الإطارات


وهناك عامل آخر يؤثر على استهلاك الوقود: ضغط هواء الإطارات ونرى في الرسم البياني أعلاه أن مقاومة الدوران تزداد بسرعة عندما ينخفض ​​ضغط الهواء في الإطارات: نقص في النفخ 0.3 بار يزيد في مقاومة الدوران بنسبة 6%. وترتفع مقاومة الدوران بنسبة 30 % عندما يصل نقص النفخ إلى 1 بار وينتج منه استهلاك مفرط للوقود بنسبة تتراوح بين 3 و5%.

 

ويبدو أن سائقي السيارات غير حساسين حتى الآن لهذه الحجة فحسب دراسة استقصائية أجريت في عام 2012 من قبل بريجستون Bridgestone على الطرق الأوروبية، ثمانية من أصل عشرة سائقي السيارات يسيرون بإطارات ناقصة النفخ وما يقرب من 30% منهم بنقص ضغط يتجاوز 0.5 بار.

 

 

الحل لاستهلاك أقل: إطارات بترتيب ا A أو ب B ودائما منفوخة بشكل جيد. 


إذا أردتم جعل استهلاككم للوقود –وبذلك انبعاثات ثاني أكسيد الكربون- على أمثل وجه، تدون الآن ما عليكم فعله: 

>> تفحصوا ضغط النفخ بانتظام: يوصي مصنعو السيارات أن تكون مرة كل شهر.

>> اشتروا إطارات مصنفة ا A أو ب B بالنسبة للكفاءة في استهلاك الطاقة: يقترحها معظم كبار المصنعين في تشكيلاتهم.

 

حتى الآن، فقط قليل من الإطارات مصنفة ا A بالنسبة للكفاءة في استهلاك الطاقة 

العلامة التجارية

النموذج

الكفاءة في استهلاك الطاقة

الكبح على الأرض المبتلة

المقاسات

بريجستون Bridgestone

ايكوبيا او بي001اس Ecopia EP001S

A 

A


205/55 R16 91V
*

 


ميشلان Michelin
 

اينرجي اي-في Energy** E-V

A

A

185/65 R15 88Q*


نوكيان Nokian 
 

ايلاين eLine

A

A


205/55 R16 94H


بيرلي Pirelli  
 

سنتوراتو بي7 بلوCinturato P7 Blue

A

A


205/50 R17 93W


تويو Toyo
 

نانو اينرجي 2 NanoEnergy 2

 A

C


205/55 R16 91V
*  


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

* مقاييس أخرى متوفرة مع نفس الأداء

** إطار مصمم للسيارات الكهربائية 

 

ولا تزال الإطارات المصنفة ا A بالنسبة للكفاءة في استهلاك الطاقة والتي تقدم في نفس الوقت أداءا جيدا في ما يخص الكبح على الأرض المبتلة قليلة في السوق فتصنف معظم التشكيلات الرئيسية بمرتبة ب B بالنسبة لهذا المعيار وهذا يعتبر على كل حال ضمانا جادا.